تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

أمين منطقة جازان : اليوم الوطني ذكرى توحيد البلاد وتحولها من الفرقة والشتات إلى الوحدة والإزدهار

قال أمين منطقة جازان ، الأستاذ نايف بن سعيدان، إن مناسبة اليوم الوطني التاسع والثمانون للمملكة العربية السعودية ، يأتي تأكيداً للحب والولاء لهذا الوطن المعطاء وقيادته الرشيدة بقيادة مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز  - حفظه الله – التي وفرت للمواطن والمقيم كافة الخدمات من الأمن والتنمية، وما حققته بلادنا من مراحل تنموية متواصلة تبوأت من خلالها المملكة مراكز مرموقة بين دول العالم بفضل الله ثم سياسة حكومتنا الرشيدة . 

وأضاف ابن سعيدان  : اليوم الوطني ذكرى تحكي للأجيال قصة بناء لهذه البلاد قادها المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن ال سعود – طيب الله ثراه - بعد أن وحّد بفضل الله ثم بعزمه وحكمته شتات هذا الكيان ، وبدّل التناحر والفرقة إلى وحدة ولحمة وإزدهار ، فعمّ الأمن والأمان والرخاء والاستقرار ، وقاد المسيرة من بعده أبنائه البرره حتى أصبحت المملكة في مصاف الدول المتقدمة في جميع المجالات.

وتابع : يأتي الاحتفاء باليوم الوطني التاسع والثمانون لمملكتنا الغالية وهي تخطو خطوات متسارعة في سبيل تحقيق نهضة شاملة متوازنة تمثلت في رؤية المملكة 2030 بمجتمع حيوي واقتصاد مزدهر ووطن طموح .

ونوه ابن سعيدان بما تشهده المملكة العربية السعودية في هذا العهد الزاهر عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله ورعاه – من نقلة نوعية في كافة المجالات والخدمات ، ومنها الخدمات البلدية والتي حظيت امانة منطقة جازان وبلدياتها المرتبطة بها بنصيب وافر منها تمثلت في المشاريع التنموية والخدمية والبُنى التحتية الشاملة كغيرها من مناطق مملكتنا الغالية ، وذلك بفضل الدعم اللامحدود من قبل القيادة الحكيمة، وبمتابعة من قبل صاحب السمو الملكي الامير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان ، وصاحب السمو الملكي الامير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان .

وفي الختام وجه ابن سعيدان تحية إكبار للجنود البواسل المرابطين على الحدود ولرجاله المخلصين ، داعياً الله عز وجل أن يحفظ مملكتنا وولاة أمرنا من كل مكروه ، وأن ينصر جنودنا البواسل ، إنه سميع مجيب .